قصة نجاح رالف لورين.. “من عائلة فقيرة إلى ملياردير عالمي”

0

“لم أكن أعرف أنني سأكون مصممًا، ولم أكن أعرف حتى ما هو معنى مصمم، لكنني علمت أن لدي شيئًا بداخلي أريد التعبير عنه”.. هكذا يحكي مصمم الأزياء الأمريكي رالف لورين عن بداية عمله في فن تصميم الأزياء.

ويعد رالف لورين أحد رموز و رواد صناعة الأزياء والموضة في العالم، والذي برزت شهرته من خلال ماركة الملابس الرياضية العالمية الشهيرة “Polo” التي يرتديها الملايين في جميع أنحاء العالم، والتي جعلت له إمبراطورية خاصة في عالم الموضة الرياضية ميزته عن أقرانه في عالم الأزياء، والتي تتخطى قيمتها حاليًا 10 مليارات دولار.

نشأة رالف لورين

يرجع أصل رالف لورين لعائلة يهودية اشكنازية فقيرة من بيلاروس، حيث ولد المصمم الأمريكي في يوم 24 أكتوبر من عام 1939 في مدينة نيويورك في أسرة تتكون من أب وأم و3 إخوة.

قصة نجاح رالف لورين

قصة نجاح رالف لورين

بدأ رالف لورين قصة نجاحه في عالم الأزياء من خلال تصميم ربطات العنق و الكرافتات المختلفة، والتي كان يعمل على تصميمها باحترافية عالية وأسلوب مبتكر، وذلك من خلال تعاونه مع شركة بو بروميل عام 1967.

برز اسم رالف لورين في عالم الموضة بشكل واسع عام 1971 بعد تأسيس العلامة التجارية الأشهر في عالم الرياضة “Polo Ralph Lauren”، في بيفرلي هيلز ، كاليفورنيا، حيث جمع الأمريكي في تصاميمه بين الطابع الأميركي والبريطاني الكلاسيكي، والذي اقتصر في بدايته على الألبسة الرجالية فقط ثم توسع في تصميماته ليقوم بتصنيع الألبسة النسائية، والتي أعقبها افتتاح أول موقع دولي في ويست إند في لندن عام 1981.

منتجات جديدة

ولم يقتصر صاحب الماركة العالمية على تصنيع الملابس فقط بل توسع في تقديم العديد من المنتجات التي تتطلبها الموضة العالمية، حيث أبدع في تصنيع الأحذية والعطور الرجالية والنسائية، وتصنيع النظارات، وأيضاً ملابس الأطفال، والتيشرتات والمجوهرات والساعات والاكسسوارات، فضلا عن تصنيع الأثاث ومستلزمات المنزل من خلال Ralph Lauren Home.

الطريق إلى الشهرة

وبفضل رالف في الإبداع، أصبحت بولو رالف لورين أول علامة تجارية ترعى بطولة ويمبلدون في عام 2006، وقد أعادت العلامة التجارية تصميم الزي الرسمي الذي ترتديه كرة الصبية والفتيات والقضاة، كما صممت العلامة التجارية زي فريق USA للألعاب الأولمبية 2008 و 2012، مما مكن العلامة التجارية من إحداث طفرة في تمثيل المظهر الأمريكي على المسرح العالمي.

شارك لورين في تصميم أزياء العديد من أبطال المسلسلات والأفلام، وزادت شهرة “لورين” عقب تصميم أزياء أبطال فيلم ” The Great Gatsby” التي لاقت قبولاً وجماهيرية واسعة من قبل المشاهير ونجوم هوليود، مما عزز من مكانة رالف في عالم الأزياء وخاصة في الوسط الفني، إلى جانب الوسط الرياضي حيث يرتدي الماركة العالمية لاعبي الغولف والتنس والأولمبياد.

كان رالف مستثمراً ناجحًا كمثل نجاحه في تصميم الأزياء ، حيث قام باتخاذ خطوة ايجابية لتوسيع أعماله التجارية في منتصف التسعينات من القرن الماضي ، وذلك من خلال السماح لبنك جولدمان ساكس بالمساهمة في شركته بنسبة 28% مقابل 135 مليون دولار، مما أعطى كبار المستثمرين ثقة كبيرة في مستقبل الشركة الواعد، وبالتالي رفع قيمتها في السوق الأمريكية.

تنحي رالف لورين

وبعد مرور أكثر من 50 عامًا على قيادة Ralph Lauren لمنصبه كرئيس تنفيذي للعلامة الأشهر بولو رالف لورين، والتي أبدع فيها من خلال التصاميم الأنيقة والخلابة التي أذهلت العالم، تخلى “رالف” عن منصبه في سبتمبر من عام 2015، ليتم تعيين ستيفان لارسون في هذا المنصب المرموق ليتولى زمام مجموعة رالف لورين الجديدة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.