فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن (أقوى منتج ألماني للتخسيس)

8

تعتبر المحاولات التي يلجأ لها أصحاب الوزن الزائد لإنقاص أوزانهم مثيرة للإحباط أحيانًا، وهذا بسبب الحرمان من الطعام، لذلك كان الحل هو فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن والحصول على نتائج مذهلة بدون تكبُد عناء ممارسة أنواع من الرياضة قد لا تتناسب مع الوزن الزائد، أو الامتناع عن تناول أطعمة معيّنة تعتبر مفضلة.

والجدير بالذكر أن؛ كبسولات التخسيس قد تساعد أحيانًا على إنقاص الوزن، ولكن ربما تخلف ورائها آثار جانبية ليست محمودة، لكن مع فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن لن يكون هناك مشاكل صحية بعد الآن، حيث أنه يعتبر بديل عمليات التكميم التي كانت حلمًا بعيدًا لمن لا يملك ثمنها.

منتج فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن

فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن

يعتبر هذا المنتج هو منتج عام 2019، حيث أنه وبالتجربة قد حطم أرقام قياسية في فقدان وزن مَن يعاني من السِمنة المفرطة، إلى جانب عدم ترك أي أثر جانبي على الجسم وخاصًة الكبد، الذي يتأثر كثيرًا بالحبوب الأخرى للتخسيس، وذلك بسبب وجود المكونات الطبيعية.

وهو الذي يستطيع أن يكسب المعركة مع الخلايا العصبية الموجودة في الدماغ، حيث يجعلها تصدر الأمر بعدم التهام كميات كبيرة من الطعام، بل وتقاوم الأطعمة ذات السعرات الحرارية، فبمجرد تناول كبسولات فوتا سليم سوف تتحطم أصلب الدهون المتراكمة في المناطق صعبة تفتيت الدهون بها مثل: البطن والأرداف والظهر حتى اللغد.

إذن؛ منتج vota slim الالماني هو الاختيار الأمثل لكل سيدة ورجل يريدون الحصول على الجسم المثالي وعدم الشعور بالبدانة، فمن اليوم ليس هناك مكان للخجل ولن يكون هناك ملابس غير مناسبة للوزن.

نصائح هامة تساعد على فقدان الوزن

فوتا سليم Vota slim لفقدان الوزن

نحن نعلم أن هذه النصائح قد سمعتها مرارًا وتكرارًا..! لكن الجديد الذي سوف نقدمه هو أن رغم بساطة هذه النصائح لكنها سوف يكون لها نتيجة حقيقية مع استخدام كبسولات فوتا سليم، ومن أهم هذه النصائح، ما يلي:

لمعرفة أكثر: فوتا سليم Vota Slim لحرق الدهون (بديل تكميم المعدة)

  • الحرص على تناول وجبة الإفطار كما تحبها بدون تقليل أو إضافة، فقط احرص على تناول وجبة إفطارك، ولكن لا تنسى قبل تناولها أن تأخذ كبسولة فوتا سليم بكوب كامل من الماء.
  • أثناء تناولك للإفطار احرص على مضغ الطعام ببطئ، وأن يكون المضغ جيدًا.
  • في وجبة الغداء تناول طعامك في طاولة كبيرة، بحيث يكون هناك تنوع في الطعام، وضع كل نوع في طبق مستقل، واستخدم السكين والشوكة ولا تستخدم الملعقة، إلا إن كنت سوف تتناول شوربة.
  • احرص على تناول الماء حتى إن كنت لا تشعر بالعطش.

هذا كل ما في الأمر من نصائح، وسوف تجد في نهاية اليوم أنك لم تعُد تشعر بالجوع كما اعتد، ويومًا بعد يوم سوف تقل الوجبة التي كنت معتادًا عليها، ولكن احذر أن تقوم بتقليل الوجبة عنوةً، بل ضع الكمية التي اعتدت أن تتناولها وأنت سوف تلاحظ أن كمية تناولك للطعام تقل من تلقاء نفسها.

الموقع يخلي مسؤوليته تمامًا عن تناول أي منتجات للتخسيس بدون الرجوع إلى الطبيب واستشارته عن هذه المنتجات لتفادي أضرارها على الصحة

8 تعليقات
  1. المستشار يقول

    كلام غير صحيح ولا بيعمل أى تخسيس بعد تجربة

    1. مجلة يوم بيوم يقول

      اهلا وسهلا بك المستشار
      تشرفنا بتعليق حضرتك المفيد، ومما لا شك فيه أن حبوب التخسيس ليست العصا السحرية التي تفعل المعجزات، فلابد من اتباع تعليمات معينة لكي يكون هناك نتيجة، ونصيحة الموقع هي القيام باستشارة طبيب متخصص ثم اتباع نظام غذائي صحي من أجل الصحة العامة والوصول إلى الوزن المطلوب، مع خالص التحيات

      1. Nesreen يقول

        ماهي الأضرار

        1. مجلة يوم بيوم يقول

          السلام عليكم نسرين
          أي حبوب للتنحيف لابد وان يتم تناولها تحت الإشراف الطبي .. والأفضل منها اتباع اسلوب غذائي صحي من الممكن الاستمرار عليه ، بمعنى عدم منع أي نوع ولكن التحكم في الكميات .. وفقك الله تعالى

  2. المستشار يقول

    كلام غير صحيح ولا بيعمل أى تخسيس بعد تجربة كلام كذب

    1. مجلة يوم بيوم يقول

      اهلا وسهلا بحضرتك المستشار
      يسعدنا تواصل حضرتك معنا، ومما لا شك فيه أن تأثير هذه المنتجات يختلف من شخص لآخر، وفقًا لظروف زيادة الوزن ، فقد يكون السبب فيها مرضي وفي هذه الحالة لن يجُدي الأمر نفع، وقد يكون تناولها تم بدون إشراف طبي وبدون اتباع التعليمات الواجب الالتزام بها، وعلى هذا تأثير أي حبوب تخسيس شيء نسبي، بالتوفيق ويشرفنا متابعتنا

  3. Nesreen يقول

    وهل يوثر علي مرضي الضغط العالي

    1. مجلة يوم بيوم يقول

      اهلا وسهلا بك نسرين
      من الأفضل عدم استخدام حبوب التخسيس مع مرضى الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكر والغدة والقلب وغيرها .. والافضل اتباع نظام غذائي صحي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.