كيفية تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء بهذه الطرق السحرية

0

مع تغيُر المناخ في العالم تزداد الإصابة بنزلات البرد مما يجعل ممارسة الحياة بشكل طبيعي صعبة، لذلك يبحث الكثير عن كيفية تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء خاصًة وأن البرودة تزداد يومًا بعد يوم.

وما يُعرض الإنسان أكثر للإصابة بنزلات البرد والانفلونزا وخاصًة الأطفال هو وجود الأنظمة المختلفة للتدفئة، والخطأ الذي يقع فيه الإنسان هو الخروج للجو البارد بعد أن كان في درجة حرارة دافئة.

لذلك؛ حرصت أسرة مجلة يوم بيوم أن تقدم لكم ملف شامل للتخلص من نزلات البرد في الشتاء، وكذلك كيفية الوقاية منها وما هي الأعراض المصاحبة لها، وبعض الوصفات الطبيعية للتخلص من الانفلونزا والبرد، فتابعوا معنا.

:: كيفية تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء ::

تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء

إنَّ الزُكام أو نزلة البرد من الأمراض الأكثر شيوعًا في كل أنحاء العالم، وهو مرض مُعدي وقد اكتشف العلماء أن هناك مائتي نوع من الفيروسات من الممكن أن تتسبب في الإصابة بالبرد.

ولكن الأكثر شيوعًا من هذه الفيروسات هو ما يُسمى بـ “الفيروس التاجي” و “الفيروس الذي يُصيب الأنف” وبسبب كثرة عدد الفيروسات التي تسبب نزلات البرد مناعة جسم الإنسان لا تستطيع أن تتصدى لها.

مما يجعل الإنسان دائمًا عُرضة للإصابة بالزكام أكثر من مرة في خلال العام الواحد، ورغم ذلك هناك بعض الاحتياطات التي يجب على كل إنسان العمل بها حتى يستطيع تجنب الإصابة بنزلات البرد في الشتاء

والواقع أن ليس هناك إلى الآن أي لقاح يعمل بفاعلية حتى يقي الإنسان من الإصابة بالبرد والإنفلونزا، وسوف نقوم في السطور التالية بتقديم عدة نصائح يمكن من خلالها الوقاية من البرد الشديد وهي كما يلي:

.: نصائح للوقاية من الانفلونزا ونزلات البرد الشديدة :.

  • احرص على أن يكون نظام حياتك صحيًا؛ والمقصود هو الحصول على النوم لساعات كافية وأن يكون الطعام صحي، هذا بجانب الممارسة اليومية لأي تمارين رياضية بسيطة، كل هذا سوف يعمل على وجود درع واقي من الإصابة بنزلة البرد.
  • الابتعاد عن الأشخاص المصابين بنزلة البرد؛ وهذا من خلال عدم اقترابك من شخص مصاب بنزلة البرد ومشاركته في زجاجة المياه التي يشرب منها وكذلك أي أكواب، لأن فيروس البرد ينتقل بسرعة كبيرة من خلال الهواء، وأيضًا لمس الأواني التي يستخدمها الشخص المصاب.
  • احرص على غسل يديك دائمًا بعناية شديدة في حال وجود شخص مصاب بالانفلونزا، ويمكنك أن تستخدم معقمات بها نسبة من الكحول، لأنها تقضي على فيروس الانفلونزا تمامًا.
  • التعقيم المستمر للأمتعة والأسطح؛ وخاصًة إذا كان هناك أحد أفراد أسرتك مصاب بالأنفلونزا، لأن فيروس الأنفلونزا يستطيع أن يعيش على الأسطح وكذلك الأمتعة لمدة طويلة، وقيامك بتعقيم هذه الأشياء سوف يقي من الإصابة بالبرد.
  • وضع منديل عند العطس والسعال؛ حيث أن من الهام جدًا إذا كنت تسعل أو تعطس وضع منديل حتى لا ينتشر الفيروس في الهواء، ويجب أيضًا التخلص من هذا المنديل فورًا، ثُمَّ بعد ذلك القيام بغسل اليدين، وعند استخدام المناديل الورقية للتخلص من مخاط الأنف يجب إلقاء المنديل وعدم استخدامه مرتين.
  • عدم الخروج من مكان دافئ إلى مكان بارد دون شُرب بعض الماء أو غسل الوجه.
  • إخراج النفس من الأنف، حيث أن الأنف تعمل كفلتر طبيعي وتحول الهواء لدرجة الحرارة المناسبة للجسم.

:: أعراض نزلات البرد الشديدة والانفلونزا ::

تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء

هناك عدد من العلامات الأولية التي تظهر على الشخص الذي أُصيب بفيروس البرد، وهي كما يلي:

  • الشكوى من إلتهاب في الحلق.
  • إصابة الأنف بالسيلان.
  • قد يحدث ارتفاع في درجات الحرارة.
  • شعور الإنسان بالصقيع.
  • همدان في الجسم.

:: الوقاية من البرد للأطفال ::

تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء

الأطفال في فصل الشتاء هم الأكثر عُرضة للإصابة بنزلات البرد، نظرًا لأن الجهاز المناعي لديهم يضعف بسبب انخفاض درجات الحرارة، لذلك لابد من الحرص واتباع بعض النصائح التي قد تفيد في تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء وهي كما يلي:

  • القيام بتهوية البيت يوميًا للتخلص من أي فيروسات من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالأنفلونزا لدى الأطفال.
  • ارتداء طبقات من الملابس حتى يكون الطفل في معزل عن إنخفاض درجة الحرارة.
  • تعليم الأطفال النظافة الخاصة بغسل اليدين باستمرار.
  • عدم استخدام الطفل أكواب خاصة بأشخاص مصابين بنزلات البرد.
  • الحرص على تنظيف الأوعية والأرض والكراسي والألعاب التي يستخدمها الطفل، لأنها أكثر الأشياء التي يلتصق بها فيروس الانفلونزا.
  • الحرص على أن يكون النظام الغذائي للطفل سليم، ويحتوي على الأغذية التي بها فيتامين سي وفيتامين د، وهذه الفيتامينات توجد بكثرة في الفواكه، كما أن الخضار بكل ألوانه سواء الخضراء أو الأخرى به مواد مضادة للأكسدة، تعمل على تقوية جهاز المناعة لدى الطفل.
  • إذا كان الطفل رضيعًا فـ أفضل طريقة للوقاية من الإصابة بنزلات البرد هي الرضاعة الطبيعية.
  • عند استحمام الطفل في الشتاء لابد من ارتداء ملابسه بالكامل في الحمام، حتى لا يتعرض إلى برودة الجو وهو يرتدي ملابس خفيفة، والحرص على تجفيف شعره جيدًا قبل الخروج من الحمام.

:: وصفات للوقاية من نزلات البرد ::

إن الوصفات الطبيعية التي يتم تناولها للوقاية أو للحد من نزلة البرد معروفة لنا جميعًا، وهي لابد وأن تحتوي على ليمون وبرتقال ويانسون وغيرهم.

لكننا سوف نستعرض معًا مشروبات جديدة أثبتت فاعليتها في الحماية من نزلات البرد سواء للأطفال أو للكبار، وكذلك يتم استخدامها للحد من الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والإصابة بالكحة، وهي كما يلي:

  • مشروب الشمر

من المعروف أن نبات الشمر يقي الإنسان من الإنفلونزا ويُمكّنه من تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء بشكل متكرر، كما أنه يعمل على علاج الكحة المصاحبة له.

وكل ما عليكم فعله هو؛ القيام بغلي ملعقتين من الشمر بكوب ماء، وتركه حتى يبرد قليلًا، ثُمَّ تناول هذا المشروب بشكل يومي، ويمكن تحلية هذا المشروب بملعقة عسل نحل وليس سكر.

  • مشروب القرفة

مشروب القرفة يعتبر هو الحل الأمثل للّذين يصابون بالأنفلونزا ونزلات البرد بشكل متكرر، حيث أن؛ القرفة تعمل على تقوية جهاز المناعة بشكل كبير، وتجعل باقي أجهزة الجسم تستطيع أن تقضي على فيروس الأنفلونزا بشكل أسرع.

وكل ما عليكم فعله هو؛ القيام بوضع نصف ملعقة قرفة ناعمة على كوب ماء، أو يمكن وضعها على كوب لبن، وترك هذا المشروب بعد غليه ليبرد قليلًا، ويمكن تحليته بعسل نحل وشربه يوميًا.

  • نبات البابونج

أثبتت الأبحاث الحديثة أن؛ أعشاب البابونج تستطيع أن تقاوم نزلة البرد وتعالج كافة الأعراض التي تصاحبه من رشح وبلغم وزكام وصداع.

وكل ما عليكم فعله هو؛ القيام بوضع كمية وفيرة من هذه العشبة المفيدة في كوب ماء، وترك المزيج يغلي لمدة لا تقل عن ثلاثة دقائق، ثُمَّ تركه ليبرد قليلًا وشربه يوميًا.

  • عصير التوت

أكدت الأبحاث العلمية أن؛ عصير التوت به مواد تستطيع أن تقوم بمهاجمة فيروس الأنفلونزا وتمنع انتشاره في الجهاز التنفسي، وكل ما عليكم فعله هو؛ القيام بتناول عصير توت طازج عند الشعور بالاصابة بالانفلونزا.

  • أعشاب الجنزبيل

هو مشروب أساسي يعمل على وقاية الجسم من الإصابة بالأنفلونزا ونزلات البرد، حيث يقوم بتقوية جهاز المناعة ويجعله في حالة دفاع من الإصابة بفيروس البرد، كما أن الزنجبيل طارد ممتاز للبلغم.

وكل ما عليكم فعله هو؛ شراء زنجبيل طازج من العطار، ويُفصل شرائه قطعة ثم طحنه في البيت للحصول على مسحوق الزنجبيل، ثُمَّ إضافة القليل منه.

وليكن نصف ملعقة إلى كوب ماء وترك المزيج يغلي لمدة لا تقل عن ثلاثة دقائق، ويمكن تحلية الزنجبيل بعسل النحل النقي وإضافة شرائح من الليمون على الكوب وتغطيته لمدة دقيقة ثم شربه.

كما أن؛ الجنزبيل يُعد من أقوى الأعشاب الطبيعية التي تعالج الأنفلونزا، وقد أثبتت هذه العشبة فاعليتها في الوقاية والتخفيف من الأعراض المصاحبة للبرد الشديد سواء للأطفال أو للكبار، ولكن بالنسبة للأطفال فهذه الأعشاب لا تصلح للُرضع.

:: التخلص من البرد في يوم ::

تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء

في الواقع ورغم التقدم العلمي الكبير إلا أن؛ لم يتوصل الطب إلى دواء يُمكن أن يقضي على نزلة البرد نهائيًا، وإنما كل الأدوية تعمل كخيارات لتخفيف الأعراض المصاحبة لنزلات البرد.

ويجب عليك إذا شعرت بالأعراض السابق ذكرها أن تقوم باستشارة طبيب مختص، خاصًة إن كان المصاب طفلًا، وللأسف يلجأ الكثير منا إلى سؤال الصيدلي وشراء أدوية قد لا تناسب الحالة الصحية.

وهناك بعض الأشياء التي يجب فعلها فور الشعور بأعراض الإصابة بالأنفلونزا أو البرد حتى تخفف من حدة البرد في اليوم الأول، وهي كما يلي:

  • الإكثار من شرب السوائل؛ فقد أكد الخبراء أن تناول عصائر طبيعية ومياه بكثرة خلال اليوم الأول من الإصابة بالبرد يفيد في التهدئة بشكل ملحوظ لآلام الحلق، كما سوف يقلل هذا من الاحتقان الذي يصيب الأنف، ومن أكثر السوائل فائدة التي يجب تناولها هي الشاي وشوربة الدجاج، والسبب في اختيار شوربة الدجاج هو؛ كما يؤكد الخبراء أنه مليء بالمعادن الهامة للقضاء على التهاب الحلق في يوم.
  • عمل غرغرة تتكون من ملعقة واحدة ملح مذاب بكوب ماء نقي وفاتر، حيث أن هذا المزيج يعمل على قتل الفيروس داخل الحلق، ويخلصه أيضًا من البكتيريا المصاحبة للفيروس.

قدمنا لكم ملف شامل عن كيفية تجنب الإصابة بالبرد في الشتاء للكبار والأطفال، نتمنى أن تساهموا في نشر المعلومة على وسائل التواصل الاجتماعي حتى يعرف كل شخص كيف يواجه برد الشتاء المرهق ويستطيع تجنبه، ولا تنسوا متابعتنا دائمًا في قسم “صحة وجمال” وأسرة الموقع ترحب بتعليقاتكم إن كان لديكم أي استفسار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!